آراء وأفكار

warning: Creating default object from empty value in /home/content/17/6567617/html/qaba6666/modules/taxonomy/taxonomy.pages.inc on line 33.

يوميات قبرص: الوليمة الأرسطية

لطفية الدليمي*

1 - ليماسول 

صوتي يهادن الزرقة في ذاكرة الشتاء، ووجهك يتراءى في سونيتات اغريقية، يزجر الأسئلة ويتوارى مسحوراً بمنطق الأورفيين وشبق الديونيزيين،ورياح من معابد أثينا تراود غابة أرز على مشارف نيقوسيا ليلتحم الأكروبول بوديان الرعاة وثغاء الماعز،

على أبواب القاهرة

شعيب حليفي*

مثل طمي خلاَّق أحبُّ أن أبدأ تدوين رحلتي هذه، بتذكركل الرحالة الذين زاروا مصر عبر  مراحل مختلفة من التاريخ ولأسباب شتى، وقد يُسعفني تخيل أجزاء متناثرة مما عاشوه  وأحسوا به .

تمثيلات الإنكار من الفلسفة إلى المسرَحَة

عواد علي*

 يكتسب مفهوم " الإنكار" أهميةً بالغةً في صياغة العرض المسرحي وتلقيه على حد سواء.ولكن يلزم، قبل تقرير أهميته في حقل المسرح، تحديد دلالته أولاً، ومن ثم الوقوف على سياقاته في بعض الحقول المعرفية. تشير كلمة الإنكار في اللغة العربية إلى: النفي، والرفض، والتجاهل، والنهي. وهي عكس القبول، والإقرار، والإيمان.

"دعاء الى الريح الغربية" عودة الى الأمثولة الرومانتيكية

إياد نصار*

 تُعد قصيدة "دعاء الى الريح الغربية" للشاعر الانجليزي شيلي من روائع الشعر الإنجليزي في القرن التاسع عشر. تحمل رغبة النفس التواقة الى الانطلاق، والتحرر من قصور الجسد، ضعفه وحزنه المزمن

المجتمع يتراجع والمثقف الى الهامش

محمود شقير*/ القدس

اعتدتُ في بعض المناسبات الثقافية، أن أستشهد بمقالة نشرها الشاعر المغربي محمد بنيس، حول عزوف العرب عن القراءة وتحصيل الثقافة، انطلاقاً من ملاحظة بسيطة تتعلق بتصاميم البيوت التي تضطلع ببنائها شركات البناء المغربية،

أفول الغرب روائياً

فخري صالح

تحتل الرواية مكان الصدارة في ما تنشره دور النشر في العالم، وما يقرؤه الناس في القطارات والحافلات والمقاهي وفي مخادع النوم، وفي المكاتب، وفي المكتبات العامة. لا ينافس هذا النوع الأدبي الساحر، الذي يقاوم الإستقرار ويصر على التطور، نوع أدبي آخر،

لَقِّم المحتوى