بانوراما فارغة

علي أزحاف*
 
الكرسي والطاولة ،
النادل يحدث نفسه،
الفتاة الجميلة
تنظر الى شاشة هاتفها
صديقها ينظر بشرود
إلى فتاة جميلة أخرى 
تشرب من فنجان قهوتها 
وتمُجّ دخان سيجارتها..
الكرسي يفكر في الطاولة،
الطاولة فوقها منفضة فارغة،
ماسح الأحذية يحمل علبة خشبية
يلقي التحية على الجميع
ويشير بيده نحو  الأحذية ..
الأحذية متنوعة أشكالها وألوانها 
الأرجل لنساء ورجال فارغين.
لا أحد يفكر في أحد 
فقط الكرسي يحاول 
أن يقترب من الطاولة..
شاب بلحية وقميص أسود 
يجلس على الكرسي الفارغ
يلقي بمنديل ورقي 
في المنفضة الفارغة..
يضع النادل فنجان قهوة 
أمام الشاب على الطاولة..
الكرسي لم يعد فارغا 
الطاولة والمنفضة كذلك..
فقط الفتاة  الجميلة 
مازالت تنظر إلى شاشة هاتفها
وصديقها ينظر إلى الفتاة الأخرى
التي لم تعد الآن تدخن سيجارتها..
ماسح الأحذية يلقي نظرة يأس 
على جميع الأرجل ويرحل..
الكل ينظر إلى الكل 
بأعين مفتوحة لكن فارغة ..
والنادل لم يعد يحدث نفسه.
 
* شاعر من المغرب.