هبوب رياح سوداء (قصائد)

صالح بوعذار*

ترجمها عن الفارسية: رضا آنسته**
 
السكوت
آه
سلمى 
قد يكون السكوت 
هبوب رياح سوداء
في رواق  "الغربة"
قد يكون
موت الأسماك 
في جدول – شريان  العطش
أو موت الكناري
في
 قفصٍ بارد
قد يكون موتي أنا
حين 
أمسح مرآة الخيال
ولا أجدك!
 
النكران
من أقاصي البعيدِ
إمرأةٌ 
تخبئ
نبتة نورٍ
أزهرت
من غزالة حبي 
في قلبها،
تحتَ ركامِ النكران
أيُّ وهمٍ عبثٍ
الحبُّ عطرُ نسرينٍ
يتجاوزُ كلَّ الجدران.
 
الکرمة العتیقة
بعد موتي
 وسِّدوني 
في حيِّ المومسات
عند حافّة تلك الكرمَة العتيقة
وهَبوا الصبايا الغجريّات المغنِّيات
عنقودَ عِنَبٍ
لعلّي
على غنائهنِ
الصادحِ الحزين  
أُبعث
مُتيقّناً!
 
(الصورة للشاعر صالح بوعذار).
* شاعر من  محافظة الأهواز العربية/ ايران.
** قاص ومترجم من محافظة الأهواز العربية/ ايران.