مـسبحة الهـايـكو.. بلا مجاز وبغير زخارف

 

جمال مصطفى*

 

 هنا مسبحة  يمكن زيادة عدد خرزاتها الى تسع وتسعين خرزة ، لكنَّ ثلاثا ً وثلاثين خرزة عـددٌ كافٍ ، يُلبّي حاجة القارىء العربي والشاعر الشاب ربما، وهي ليست من عندياتي بل هي نقاط كتبتْ ما يُشبهها في موقعها على الشابكة العنكبوتية سيدةُ الهايكو العالمي المعاصر  الشاعرة  جين ريشهولد* ، وفي نقاطها تركيز على ما يخص الهايكو بالأنجليزية، فأخذتُ منها بعض النقاط العامة.
وأجتهدت في ما يخص الشاعر والقارىء العربيين بتبسيط مقصود، لعـله يصل فينفع . 

خرزات المسبحة 

0

حاولْ أن يكون السطر الأول ملفـتـاً للنظر وليس طويلا .

0

 

الكلمة  التي يومض بَعْـدَها ضوءُ الهايكو في مخيلة القارىء يجب أن تتأخر الى نهاية السطر الثالث إذ يكتمل بها الهايكو، 
فإذا جاءت بعدها كلمة فهي زائدة بالتأكيد ولا ضرورة لها .

0

السطر  الثاني هو السطر المخصص للحشوة أو الجملة التقريرية أو شبه الجملة ، وهي عادةً  تفصل ما فوقها عـما تحتها ظاهرياً وتربطهما شعـرياً في العمق . 

0  

تَجنّبْ اللغة َ المجازيةَ والتشبيهات والزخارف الشعرية  فالزورق في الهايكو زورق حقيقي وليس (زورق الضوء ) والزهرة زهرة حقيقية وليست (زهرة الأمل) ، وقِـسْ على ذلك . 

0

أكتبْ ما لا يتفق مع المتوقع  كأنه مألوف،  وهذا لا يعني الـنَـط على الغـرائبيات بل اقـتنص موضوعك من زاوية غير متوقعة . 

0

حاول أن يكون الهايكو الذي تكتبه سهلاً وبسيطا ً مِن الخارج ومنطـويا ً على معـنى  عـميق تحت السطح . 

0

اصنعْ من القبيح والتافه والمهمل شيئاً جميلا ً، محبّباً وذا قيمة معنوية لا يلاحظها الناس عادة ً في زحمة انشغـالهم بالواقع أو من فرط تشبعهم بما هو شائع . 

0

إلعـبْ بالكلمات وعلى الكلمات إذا كان ذلك يجعـل من الهايكو الذي تكتبه جميلا وذكيا .

0

 

اكتب الغرائبي بطريقة مألوفة واكتب عن المألوف بطريقة غرائبية. 
 
0

لا تتحدث عن نفسك وهذا لا يعني ان تمتنع عن ذكر ما يخصك،  ولكن فقط لا تركّـز على شخصك كما تصنع في القصيدة. 

0

إذا استطعت أن تتلاعب بترتيب السطور بحيث تخلـق بذلك التلاعب غـموضا ً محبّباً.. فافعـلْ .

0

كل ما تستطيع تسخيره من إمكانيات طباعية ، خذ به وأعني بذلك تكبير بعض الكلمات، أو كتابتها بحرف مائل أو بلون مختلف أو مباعدة الحروف عن بعضها بعضا وما الى ذلك مما يوفره الحاسوب من خدمة ترفع الدقة والترتيب الى مستوى أفضل بما في ذلك  هايكو والى جانبه صورة أو تخطيط يمنحه جمالية مضاعفة .

0

 

كل شيء يخطر على بالك فهو مشروعُ هايكو حتى اللاشيء يصلح
كمدخل لكتابة هايكو. 
 
0

رُبَّ  صياغة بارعة جَعـلتْ من فكرة عادية هايكو جميلاً والعكس صحيح، فهناك مشاهد والتقاطات جميلة ولكن الشاعر يبددها إذا لم يستطع صياغتها بشكل جيد. 

0

 

لا تُكثرْ من الأفعال حين تكتب هايكو لأن الأفعال الكثيرة تشتت
التركيز عن النقطة الرئيسية التي يراد إبرازها ، ولا تختتم الهايكو بفعـل. 

0

حاول أن تستعمل القليل  القليل من حروف الجر والضمائر وإذا استطعت حذفها كليّاً فافعـلْ، لأن الحذف يزيد من رشاقة الهايكو فلا يبقى سوى الضروري فقط  والزيادة  كالنقصان في الهايكو بل هي أحياناً أشنع فهي كالشحم يعيق قفزات الغزال وكالشمع الذي يشوب  العسل .  

0

تذكر دائما أن الهايكو  قصيدة من ذوات الفلقتين وهذا يتطلب أن يكون هناك كَسْرٌ في جريان السياق يحسه القارىْ حين يقرأ الهايكو بمعنى أن ينكسر التسلسل المنطقي والطبيعي لسياق التعبير كأنّ هناك (فجوة ـــ مسافة توتر) بين طرفي الهايكو. 

0

استخدم الفعل المضارع أو ما يشير الى الزمن الحاضر أو الديمومة  فالمضارع  يوحي بطراوة التجربة وأهميتها ، فكأنك تعيش  الهايكو الآن. 

0

 

تَخلَّصْ مِن : أو،  أم ، ثم ، كما،  وغيرها من الزوائد التي لا يتحملها
جسد الهايكو الصغير وتجنب تكرار الكلمات  
الهايكو يكتفي بالتلميح والأشارة  فلا تفسدْ طبختك بملح زائد. 
 
0

 

انتبه الى (أل) التعريف  فإذا كانت غير ضرورية فلا  تلجأ اليها وكذلك ظرف الزمان والمكان .
 
0

ابتعـد عن الشعرية الجاهزة والـمسكوكات الشاعرية : (الكلايش، الكليشات) المبتذلـة من فرط التداو  . 

0

 إذا  وجدتَ ان الوزن الشعري ( على طريقة شعر التفعيلة مثلا ) ضروري لصياغة هايكو بمواصفات معينة تخدم مضمون ذلك الهايكو فلا حرج في ذلك وحتى الشعر العمودي بشرط توزيع كلماته على ثلاثة أسطر، وهذا راجع الى مهارات الشاعر وقدرته على الإقناع شعريا ً. 

0

 

يستطيع شاعر الهايكو ايضاً توظيف مفردة عاميّة داخل سياق الهايكو أو كلمة أجنبية ، كل شيء جائز ومباح إذا كان ضرورياً
تستوجبه خصوصية هايكو بعينه 

0

المزج بين سطرين من لغةٍ ما وسطرٍ من لغةٍ اخرى واردٌ ايضاً بشرط ألّا يعـيق ذلك وصول المقصود من ذلك المزج الى القارىء .

0

اقرأ هايكو شاعر آخر لتعرف الـفـرق بينك وبينه وكوسيلة لـشحذ قـريحتـك استعـداداً لهايكو قادم .

0

 

شعراء الهايكو ثلاثة أصناف : الأول شاعر لا يكتب إلا الهايكو وهذا
يكون الهايكو رئته الشعرية الوحيدة وهو ألصقُ بالهايكو من شعراء الصنفين الآخرين. 
الصنف الثاني وهم الشعراء المحترفون وهؤلاء ينظرون الى الهايكو
كمساحة شعرية إضافية وجديدة يرتادونها لتوسيع آفاقهم الشعرية
وقد يحاولون جـرَّ الهايكو الى أن يكون أصعـب مما هو عليه او تحويله الى هايكو تجريدي أو فلسفي أو رمزي أو غير ذلك ويتفاوت نجاحهم في ذلك ،  فمنهم من يتكلل مسعاه بالنجاح ومنهم بين بين.
الصنف الثالث وهم الفنانون (رسامون عادة ً ) وهؤلاء شعراء هايكو يتأثر  ما يكتبونه من هايكو بخلفياتهم الفنية  ونجاحهم يتوقف على قدراتهم اللغوية
وعوامل اخرى .

0

تذكر دائماً ان هناك فرقاً  واختلافا ً بين قصيدة قصيرة مكونة من ثلاثة اسطر وبين الهايكو ، دعـنا  نتَـفحّـصَ هذه القصيدة: 

 

أزنُـكِ بكلماتٍ ثقيلة
رغم انها تطير
لدرجة أن لا أحد يستطيع سماعها

وتعال الآن الى هذا الهايكو:

 

عيد ميلاده : التسعـون
الشموع مضاءة
غير قادر على إطفائها

 

لاحظ ان هذا الشعر غامض مقارنةً بالهايكو المكتوب تحته
وأنّ الشعرية تتوزع على ابيات القصيدة بالتساوي تقريبا بينما يظل الهايكو كلاماً عادياً الى ما قبل الكلمة الأخيرة  وعندها تلتمع الشعرية بومضة ساطعة ،
 ومن الفروق بين الهايكو والقصيدة هو هذا التقشف
اللغوي في الهايكو مقارنةً بالقصيدة التي لا تتقشف .
 الهايكو
لا يتعامل مع التشبيهات والمجازات وما الى ذلك بل يكتفي بلغة
مباشرة خالية من كل ما يضفي عليها مسحة غير واقعية. 

0

الهايكو أرْيَحيّ دائماً حتى وهـو حزين وبعـض نماذجه ينطوي على فكاهة  جميلة  وهذا نابع ليس من فلسفة مبدعيها الأوائل فقط كما يظن البعض بل من كون الهايكو يعتمد على المفارقة  وهو بهذا يشترك مع النكتة إذ تستدعي المفارقةُ   هذا المزاج كما اعتقد. 

 0

بثلاثة اسطر يتنفس الهايكو  يغدو حيا ً على أن يكون ذا رأس ومتن وخاتمة ، وأي خلل يُصيب هذه البنية ينعكس اعتلالاً في صحة الهايكو  وكذلك يُربك القارىء ويشوش عليه الـتـلقي . 

 

0
لهذا فإنَّ أربعةَ أسطر أواثنين ليس خروجاً على القاعدة فقط ،أي على ما يجعل الفن ممتعـاً   بل هو تشويه يصيب جمال الهايكو وشعريته بمقتل،
وكلّما تَقيّدَ الشاعر بقواعد كتابة الهايكو جاء إبداعهُ كاملاً غير منقوص. 
 
0

 

تَذكّرْ دائماً ان الهايكو قصيدة كاملة لا تحتاج الى سرب معها حتى تكون  قصيدة  بل انّ عبقريتها وجدارتها كقصيدة تتجسد في كونها
زهرة تعادل حديقة 
 
0

الأستهانة بقُويصد الهايكو أو استصغاره لا يعني سوى شيء واحد : هذا المستصغِـر أو المستهين  يفتقـر الى  الفطنة الشعرية. 

0

 

كل ما ورد  في هذه المسبحة  صحيح وضروري بشكل عام ولكن
 الشاعر المبدع قد يتجاوز كل ذلك ويبدع  خارجها  كأحكام عامة
لكن ليس قبل ان يستوعبها تماماً  فلا يمكن تجاوزها إبداعياً
دون استيعابها وهذا لن يكون إلاّ بعـد مراس طويل وفطـنة شعرية استثنائية
لا تأتي بسهولة . 

جين روشهيلد ( 1937- 2016)، ولدت في الولايات المتحدة الأميركية،  تكتب الشعر والمقالات  وتنشر في العديد من دول اوربا وأميركا  منذ عام 1963. بدأت بإصدار الهايكو كمجموعات شعرية  عام 1979. أقامت في المانيا بين عامي 70 و 78. لها العديد من الأسهامات الكبرى  في  كتابة الهايكو والتنظير له  وترجمته، إضافة الى  إسهامها في  رفد الهايكو الأميركي  كعضو فاعل في  أكبر  النوادي والأنشطة المكرسّة للهايكو في الولايات المتحدة الأميركية . يمكن الإطلاع  على منجز هذه السيدة الأيقونة  بالرجوع الى الشابكة العنكبوتية، وغوغلة اسمها فقط Jane Reichold  وما ورد في "مسبحة الهايكو"  مستوحى من أفكارها مع بعض الإقتباس، من دون أن يكون ترجمةً أو  نقلاً بالحذافير لما ورد في  وصاياها (ج.م).

 
*  جمال مصطفى شاعر من العراق  مقيم في الدنمارك.