كطحلب صغير

حسن حصاري*

كطحلبٍ صغيرْ
أصارعُ يرقاتِ البحرِ المُتسخةِ
عَلى البقاءْ،
كلما عاكستُ تياراتِ مائهِ الباردِ
تلتصقُ بي كطفيلياتٍ عنيدَة، 
تمتصُّ أملاحَ مفاصلي الهَشة
عند جُدورِ صخرهِ المُتآكل.
البحرُ..
بزُرقتهِ الآسِرةِ ..
 بصخبِ ايقاعاتهِ ..
 مَرقصٌ كبيرٌ
 لِحيتان بأفواهَ شرِهة.
أكانَ لا زما عليَّ
 أن أكونَ طحلبا برأسِ سمكةٍ 
وأنتظرُ الخلاصَ ..؟
خلاصٌ منْ حِيتانٍ
تلتهمُني
كلما زادتْ شراهَتها 
 لرقصِ ..
  رقصة :
 " الوحْدة والنصْ "..
 
* أديب من المغرب.