"صهيل جسد" رواية لعبد الجليل ولد حموية

عن منشورات "الراصد الوطني للنشر والقراءة" صدرت مؤخرا للكاتب المغربي عبد الجليل ولد حموية رواية بعنوان: "صهيل جسد"، تقع في ثمانية وثمانين صفحة من الحجم المتوسط، تتوزع الرواية على ستة عشر فصلا، وتتصدر غلافها لوحة للفنان التشكيلي المغربي داني زهير.
"صهيل جسد" تستحضر ثنائية الأنا والآخر وفق رؤية تستلهم أشكال التناول السردي التقليدية لتؤسس لنفسها منظورها الخاص بها، منظور يسعى من خلاله الكاتب إلى رصد رواسب التنشئة لدى الإنسان الشرقي وانعكاساتها على حياته المستقبلية بما هي حياة مضطربة، مغتربة، منعزلة، سواء في وطنه أو خارجه.
الكاتب عبد الجليل ولد حموية، ابن مدينة الخميسات المغربية، روائي وباحث في علم الاجتماع، "صهيل جسد" هي باكورة أعماله.