صباحات أصدقائي..

عزالدين الماعزي*
 
 
صباحات أصدقائي الذين إذا نام البعض
استيقظوا كحراس المعاني
يسقون الكلام بجرح الدوالي
الذين يحملون الوطن بغير حرج
أصدقاء بحجم اليد التي تحمل وردة النار
وتمارس هدنة ما في سقف المجاز 
أصدقاء فيضان الثلج واشتعال التطريز 
لن يسقطوا سهوا..في حجرة الأرض 
او مجرات استدارات الهواء
أصدقاء الجحيم والجنون والملائكة ومساءات الماء
أصدقاء الزحام والثلج واختلاس العناد 
في بهاء البهاء
فواكه الأصدقاء كالكلمات مقامات حروب صغيرة
في سيرة القبيلة في أنثى المسافات
في رقصة المساء في غمغمات الموتى
لا أحد منهم يفتح النافذة
أو يغلق شساعة الكون 
يحضنون الوطن عراة كؤوس السنابل
تدمع في ساحل العاج
أصدقائي..دائما هم كالبحر ..
 
* أديب من المغرب، القصيدة المنشورة أغلبها عناوين قصائد ودواوين شعرية مغربية .