"سيدات الحواس الخمس" رواية جديدة لجلال برجس

صدرت حديثاً رواية “سيدات الحواس الخمس” الصادرة في بيروت عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر، للروائي الأردني جلال برجس. 
تضم "سيدات الحواس الخمس" ستة فصول كل فصل اتكأ على حاسة، وامرأة. فشكلت تلك الهندسة الروائية حاضن الرواية ومعمارها الذي اتسع إلى ما يفوق عشر شخصيات رئيسية تأخذ هي واللغة والخيال والحدث وعنصر التشويق القريب من التوتير البوليسي على عاتقها سرد حكاية . فنان تشكيلي أردني يدعى سراج عز الدين،  يخسر كل أحلامه أمام مطامع الطبقة الفاسدة من الساسة ورجال الأعمال.. مجمل أحداث الرواية تدور، إلى جانب أميركا، في عمان وخاصة في  منطقة جبل اللويبدة حيث تأتي الطاقة التخييلية للغوص في الواقع والخروج عليه؛ إذ يتتبع المؤلف في هذه الرواية أثر التغيرات العالمية على الإنسان والمكان العربيين.
الروائي جلال برجس نال جائزة كتارا للرواية العربية 2015 عن روايته "أفاعي النار/حكاية العاشق علي بن محمود القصاد"، وجائزة رفقة دودين للإبداع السردي عن روايته "مقصلة الحالم"2014، وجائزة روكس بن زائد العزيزي عن مجموعته القصصية "الزلزال"2012. ترجمت روايته "أفاعي النار" إلى اللغتين الفرنسية والانجليزية. صدر له في الشعر: كأي غصن على شجر، وقمر بلا منازل، وهو أحد مؤسسي مختبر السرديات الأردني، ويشغل موقع نائب الرئيس فيه.