خيط من دخان (قصائد من ايران)

صالح بوعذار*

 تعريب: رضا آنسته**

 

"التوت البري"
قطفتكِ
مِن فصول صمتي الممتد
أصرخيني
بنكهة توت شَفَتَیْكِ البري!
 
"الزَمْجَرَة"
في دهليزِ الليلِ
تتقاطرُ الزمجرةُ
من حفرةِ فمي
و
تجلّطاتِ العراءِ
تَبعثُ
خلايا روحي
في انجمادِ سُمّ البراءة
ويداي
في حلمِ حضنٍ باردٍ
تتسرنمان،
وفأفأةُ
زهر عباد فان کوخ
 تَنثرُ فزعاً أصفرَ
 في رماد رؤیتي .
ويُنضَحُ
من كلّ مَسامةِ جسدي
نبيٌّ أسود اللون،
يَعقِدُ
میراثَ عزلتي
ببكارةِ الأرض.
أوّاه
أنا الآن
رعشةُ الألمِ
ومسحورٌ بِعَبَثِ ظلي
وكل "شجرةِ حور"
مشنقةٌ
بقضاءِ أوراقِ الموت!
 
الرؤیا الصیفیة
سلمى 
حلمتُ  
بأني أحضنك  
بين سنابل القمح 
وغفت 
كل الطيور المهاجرة 
في أيدينا 
والسماء  
تبتسم  
من مشرق عينيك... 
ألآنَ، 
بعد تلك الرؤيا الصيفية البعيدة، 
 أنظر إلى فراغ يديَّ 
يبدو  
أني كنت أبحث عن خيط  دخان... 
خيط من دخان! 
 
* شاعر من ايران.
** مترجم من ايران.