"خلف جدار الذاكرة" قصص لسفيان براق

صدرت  حديثا مجموعة قصصية  للكاتب المغربي سفيان البراق، ضمن منشورات جامعة المغارب في الدار البيضا بعنوان" خلف جدار الذاكرة". تقع المجموعة في 80 صفحة وعناوين قصصها:* في مديح الذاكرة، موتٌ بطيء، أحلامُ مراهق، ذاكرةُ الحب، ذكرياتُ أرضٍ منسيّة، حبٌّ قاتل، رفيقةُ العمر في المُستشفى، خلفَ جدار الجامعة، قطعةٌ من جمراتِ الوطن، ذاكرةُ أحلامٍ ميّتة، ونزيفُ الذكريات.

من أجواء المجموعة:

"وحين وقفَ صاحِباها بجانبك، يَتأهبانِ لحملك، نظرتَ إلى أحذيتهم، وددت لو أنَّهما يتركانك متمدداً كما كنت. كنت قد بدأت تستأنِسُ بالأرض حينَ صدمتك تلك الشاحنة العوراء، صرختَ من الألم كوحشٍ كاسِر اخترقهُ سهمٌ مسموم. صرختَ ثم صمتت متمدداً كميّت، والآن يقتلعونكَ منها، كما اقتلعتك حادثة اليوم من جحيمِ يومك. أخذوك. حملوك إلى السيارة الصفراء، ذات العويل البغيض. حملوك ووضعوك في قلبها وأنتَ صامت، ساروا بك وأنتَ صامت. وحتى حينَ استفسروا عن هويّتك، اكتفيت بالإشارة بسبّابتك إلى حافظةِ أوراقك التي تضعُها عادةً في جيب سروالك..".