حرف الشّحّاذ

أديب كمال الدين*

لا تلقِ القبضَ على حرفي
ولا تودعه بئرَ العبثِ
أو مائدةَ الحمقى
أو سجنَ الموتى.
*
 
أرجوك
أنا شحّاذٌ يجلسُ أمامَ بابِ الله
وهذا حرفي يجلسُ قُربي كالطفل.
يقودني حينَ أتيهُ كالأعمى 
ويربّتُ على كتفي
حينَ ينهمرُ الدمعُ من عينيّ
ويهمسُ لي 
بل ويهيّئُ لي حلماً
من طينٍ أو  صخرٍ أو ماء
- لا فرق! -
حينَ تتمزّقُ أحلامي أو تتلاشى أو تنهار.
*
 
أرجوك
هذا حرفي عاشَ طليقاً
وسيموتُ طليقاً.
فاتركْهُ لي كي أتنفّس.
*
 
يا هذا 
أنا شحّاذٌ يجلسُ ليلَ نهار
أمامَ بابِ الله.
وهذا حرفي يجلسُ قُربي كالطفل
يصرخُ : يا الله يا الله.
 
www.adeebk.com
 
* شاعر من العراق – أستراليا.