حرف الحلم

أديب كمال الدين*

 

في حلمي العجيب،
رأيتُ نقطتي سمكةً
وحرفي قمراً.
لم أصدّقْ بالطبع
فلستُ محظوظاً بما يكفي
لحلمٍ سعيدٍ كهذا.
ثُمَّ رأيتُ نقطتي مَلِكةً
وحرفي مَلِكاً على العرش.
فلم أصدّقْ أيضاً
إذ لم أكنْ أسطوريّاً بما يكفي
لحلمِ الملوكِ والذهب.
لكنّي البارحة
رأيتُ نقطتي رصاصةً
وحرفي قنّاصاً.
فاستيقظتُ مرعوباً من النّوم
لأجدَ جسدي وقد غطّاهُ الدّم
من السُّرةِ حتّى العنق.
 
www.adeebk.com
 
* شاعر من العراق - أستراليا