جمعية أصدقاء المكتبة الوسائطية بفاس تحتفي بتجربة د. واحدي

Printer-friendly versionSend to friend
إدريس الواغيش*
 
احتضنت قاعة الندوات بالمديرية الجهوية للثقافة بفاس صبيحة السبت 20 مايو 2017، نشاطا ثقافيا هاما تمثل في احتفاء جمعية أصدقاء المكتبة الوسائطية بفاس بتجربة الكاتب د.علي واحدي، أستاذ التاريخ القديم والأركيلولوجيا بكلية الآداب والعلوم الإنسانية ظهر المهراز، ضمن لقائها الشهري "استضافة كاتب"، لمناقشة مؤلفه الهام: “ النشاط الاقتصادي في مغرب ما قبل الإسلام - دراسة أركيولوجية لوليلي ومجالها“ شارك فيه 
- د. عبد الإله  بنمليح- أستاذ التاريخ، عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية ظهر المهراز بفاس
- د. مصطفى طهر- جامعة سيدي محمد بن عبد الله
- د. سعيد البوزيدي- جامعة ابن طفيل – القنيطرة
تقديم وتنسيق د. منتصر لوكيلي محافظ المآثر التاريخية بفاس.
حضر هذا النشاط، بالإضافة إلى طلبة الماستر والدكتوراه في التاريخ، ضيوف وشخصيات أدبية رفيعة، وأخرى تهتم بالتاريخ والمجال والتراث من فاس وخارجها منهم:
- عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية ظهر المهراز- فاس
- رئيس شعبة اللغة العربية بكلية ظهر المهراز- فاس
- المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية- الحاجب
- رئيس شعبة العربية بالكلية متعددة الاختصاصات- تازة
- د. مصطفى أعشي رئيس شعبة التاريخ بكلية ظهر المهراز - فاس(سابقا)
-  الباحث منتصر لوكيلي محافظ المآثر التاريخية بفاس.
بالإضافة إلى أساتذة جامعيين آخرين قدموا من مدن الرباط، تازة والقنيطرة ومثقفين لهم وزنهم في المدينة مع جمهور من طلبة التاريخ والجغرافية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية فاس- سايس وكلية الآداب والعلوم الإنسانية ظهر المهراز التابعتين لجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، وقد تجشم هذا الجمهور النوعي عناء الحضور عن حب وطواعية إلى مديرية الثقافة، كي يساهم في إنجاح هذا الاحتفال الثقافي الهام.
 
* أديب وإعلامي من المغرب/ فاس.