بدء مهرجان ربيع الشعر العربي بموسمه العاشر في الكويت

Printer-friendly versionSend to friend
انطلقت في الكويت  مساء الأحد 26 مارس آذار فعاليات مهرجان ربيع الشعر العربي لمؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية .
استهل الافتتاح بجولة في معرض الكتاب الذي أقامته المؤسسة في مكتبة البابطين المركزية للشعر العربي، ثم جرت وقائع الافتتاح بكلمة ألقاها رئيس المؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين قال فيها: أسعد اللحظات عندنا هي تلك التي تجمعنا بهذه النخبة الطيبة التي تمثّل صفوة نيّرة من المثقفين العرب، يجمعنا هدف واحد، هو الاحتفاء بالشعر العربي والعمل على الارتقاء به ما استطعنا إلى ذلك سبيلا، ذلك أن الشعر العربي هو حصن مكين من حصون لغتنا ووحدتنا الروحية والوجدانية .
وأشار "البابطين" إلى أنه جريًا على عادة المؤسسة في مواسم مهرجان ربيع الشعر العربي الاحتفاء برموز الشعر في وطننا العربي الكبير، فقد اختارت المؤسسة أن تحتفي في هذا المهرجان بشاعرين عربيين، أحدهما من دولة الكويت هو الشاعر الراحل يعقوب عبدالعزيز الرشيد، والثاني من المملكة الأردنية الهاشمية هو الشاعر الراحل مصطفى وهبي التل «عرار».
وقد قامت المؤسسة بطباعة ديوان الشاعر (عرار) المسمى «عشيّات وادي اليابس»، تحقيق د. زياد صالح الزعبي، حيث أُضيفَ إليه بعضُ القصائدِ التي لم تنشرْ من قَبل، وهي قصائدُ مخطوطةٌ بخط الشاعر.. ويأتي هذا الإصدار إلى جوار عدد من الإصدارات الأخرى عن الشاعر، كما قامت المؤسسة بإصدار عدد من الكتب عن الشاعر يعقوب الرشيد ومختارات شعرية من دواوينه تمثل إبداعه عبر مراحل حياته. وقد بلغ عدد الإصدارات في هذا المهرجان عشرةَ إصداراتٍ.
وقد أعقبت كلمة الباطين إقامة الأمسية الشعرية الأولى، بمشاركة الشعراء: مصعب الرويشد ووضحة الحساوي وجابر النعمة من الكويت، ومحمد تركي حجازي ومؤيد الشايب من الأردن، وآية أسامة وهبي من السودان، وعبدالصمد صقر من سورية، وعبدالعزيز سعود البابطين، وأدار الأمسية الدكتور سالم عباس خدادة.