النص الشعريّ

جمال نجيب*

النَّصُّ مَوْصُولٌ بِالْبَصَائِرِ 
والْمَصَائِرِ 
لَا يَحْرُسُهُ أَحَدٌ 
تَعُجُّ رَأْسُهُ بِالْمَوْتَى
السُّعَدَاءِ 
وَيَقُولُ بَغْتَةً مَرْثِيَّة ٠٠ 
 
يَنْشَغِلُ النَّصُّ بِالتَّجْدِيفِ
الْأَبَدِيِّ فِي جُرْحٍ أَحْمَقٍ 
يَبُوحُ فِي فَخِّ الْهَيْنَمَاتِ 
وَيَتَلَقَّى وُعُوداً بِالدُّخُولِ
إِلَى غِمْدِ سِكِّينٍ أَحْمَرٍ 
 
النَّصُّ قَائِلٌ لِلصَّمْتِ 
مِثْلَ سِنْجَابٍ خَائِفٍ دَائِماً ٠
 
* شاعر من المغرب.