"المغطاة بعباءة أمي" باكورة قصصية  لديار الساعدي

صدر حديثا عن دار الورشة الثقافية لنشر والتوزيع -2019  في بغداد المجموعة القصصية الأولى للقاص والإعلامي العراقي ديار الساعدي بعنوان "المغطاة بعباءة أمي".

تضم المجموعة 12 قصة قصيرة ، وتقع في 102صفحة من القطع المتوسط، تصميم الغلاف للفنان  حيدر الشويلي . وقد ورد تعلى غلافها  الأخير  شهادة للمؤلف  جاء فيها: "تشغلني أشياءغامضة، وأتذكر أحيانًا أشياَء اترعها الّزمان بالحب انخطافًا ودهشة و سرورًا، فقلبي يحدثني بالآتي المدهش، لكن لا أحد يعرف بالأقدار وما تفعل بالآمال وهي تتأرجح بين الخفوت والغموض، لكن النهاية ستواجهك وتبرز أكثر كثافة، و وضوحًا، وربما أكثرَ حيرة! تحزن حين يغدو الوضوح أكثر غموضًا وإيلاما. ً".