"الحلم الألماني" لرشيد بوطيب .. رواية بطلها البرد!

صدرت عن منشورات المتوسط - إيطاليا، رواية للكاتب المغربي رشيد بوطيب  بعنوان «الحلم الألماني». وهي كما يقول الناشر: هزلية فلسفية أكثر منها رواية، أو هي هزلية اختار لها الكاتب قالباً روائياً. 
تدور أحداث هذه الهزلية في مدينة فرانكفورت الألمانية، وتقوم كلها على حوارات متعددة ومتداخلة، هناك دائماً نص أو نصوص مرئية وأخرى مضمرة، بطلها الوحيد هو البرد، البرد القارص، المنفلت من عقاله، الذي يلقي بظلاله على الشخصيات المختلفة، ويعبر عن نفسه في لغة مقتضبة، شذرية، وفي الآن نفسه، مغرقة في الواقعية. برد يشتعل في الأعماق.. برد هو نقيض الوهم. جاءت الرواية في 112 صفحة من القطع الوسط
 
من الرواية:
“لقد سرقوا وجهي في غفلة مني. كنتُ مستغرقاً في النوم، لمّا دلف أحدهم على أطراف قدميه إلى غرفة نومي، وسرق وجهي دون أن يثير أدنى جلبة. وهكذا حين استيقظتُ في الصباح، لم أجد وجهي. أخبرتُ الشرطة الديمقراطية، لكنهم سخروا مني جميعهم. قال أحدهم، إنني لا أحتاج إلى وجه، وضحك الآخرون”.
المؤلف رشيد بوطيب كاتب ومترجم مغربي، درس الأدب والفلسفة والعلوم الانسانية. صدرت له كتب بالألمانية والعربية. يقيم في ألمانيا.